الرئيسية / الاخبار / القوى الوطنية والإسلامية بغزة تدعو لمقاطعة ثيوفيلوس

القوى الوطنية والإسلامية بغزة تدعو لمقاطعة ثيوفيلوس

 

وكالة الأوائل الاخبارية – دعت لجنة المتابعة للقوى الوطنية والإسلامية في قطاع غزة، إلى مقاطعة “البطريرك المزعوم ثيوفيلوس، ودعم قرار القوى الوطنية والفعاليات الشعبية والمحلية فى محافظة بيت لحم بمقاطعة استقبال البطريرك المزعوم وكل الفعاليات التي ينظمها”.

وقالت بأن شعبنا يرفض الذل والهوان وينبذ كل من يسرق أو يبيع أرضه للمحتل.

وفيما يلي نص البيان:

بيان

صادر عن لجنة المتابعة للقوى الوطنية والإسلامية – قطاع غزة

لا صوت يعلو فوق صوت الانتفاضة

بيت لحم المهد محرمة على البطريرك المزعوم ثيوفيلوس

تدين القوى الوطنية والإسلامية الوقاحة التى تدفع البطريرك المتامرعلى المسيحية/ ثيوفيلوس للتوجه إلى مدينة بيت لحم السلام ونيته إقامة قداس عيد الفصح المجيد للطوائف الأرثوذكسية ليلة الأحد وتدعم قرار القوى الوطنية والفعاليات الشعبية والمحلية فى محافظة بيت لحم بمقاطعة استقبال البطريرك المزعوم وكل الفعاليات التي ينظمها.

يا أهلنا في مدينة بيت لحم

يا من سطرتم أسمى آيات النضال الوطني على مرّ التاريخ ورفضتم الذل والهوان وكان لكم بصمتكم في مقارعة الاحتلال وأعوانه، فإننا اليوم وبمناسبة اقتراب ذكرى ميلاد سيدنا المسيح عليه وعلى رسولنا أفضل الصلاة والسلام نبرق لكم أسمى آيات المحبة والعزة والنصر وكل عام وأنتم وشعبنا العربي الفلسطيني بألف خير.

يا أبناء شعبنا الفلسطيني

في ظل الظروف التي نعيش من تهويد وسلب للقدس قدس العروبة والمحبة، وما تشهده من بيع وتسريب وسرقة خيراتنا وأراضينا، فإننا نؤكد على أن لا مكان لخائن في مدينة بيت لحم السلام لذا نؤكد على دعوة الجميع إلى مقاطعة البطريرك المزعوم وعدم استقباله أو التعاطي معه في احتفالات عيد الميلاد في مدينة بيت لحم بسبب التصرفات غير المسؤولة للبطريرك المزعوم بتسريب أراضينا ووقفنا المسيحي لشركات وهمية تابعة للاحتلال.

إن شعبنا يخوض انتفاضة شعبية دفاعاً عن عروبة القدس عاصمة الشعب الفلسطيني وحماية للمقدسات الإسلامية والمسيحية. ويقدم كل يوم شهداء وجرحى ومعتقلين بينما يقوم البطريرك المزعوم بتسريب أراضى الكنيسة لشركات السمسرة التى تبيعها لليهود وهذا يرتقي إلى درجة الخيانة العظمى للمسيحية السمحاء والكنيسة الشرقية على وجه الخصوص وللشعب الفلسطيني وقضيته ومستقبل الأجيال القامة.

إن شعبنا يطالب بإزاحة هذا المجرم واستبداله بشخصية مسيحية وطنية تحفظ الوقف الكنسي، ويرفض كل هذه الإجراءات وسيحاسب كل من يقف خلفها أياً كانت مكانته أو صفته أو ديانته فالأرض أغلى ما نملك ولن نفرط فيها وسيحميها بدمائنا وأرواحنا.

عن a.w

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

“الخارجية والمغتربين”: التحريض الإسرائيلي ضد شعبنا وقيادته دليل جديد على غياب شريك السلام

وكالة الأوائل الاخبارية – أدانت وزارة الخارجية والمغتربين ...

error: Content is protected !!