الرئيسية / المرأة / هل الغمازات من علامات الجمال

هل الغمازات من علامات الجمال

الجمال للنَّاس أذواقٌ مختلفةٌ ومتعددةٌ في اختيار الأشياء، سواء في اختيار الملابس، أو الطعام، أو الألوان المفضلة، أو الكتب التي يفضّلون قراءتها وفي أمور أخرى كثيرة، وبالإضافة إلى ذلك كلَّه فإنَّهم يختلفون أيضاً في تحديد مدى جمال الأشياء والأشخاص، وفي تعريفهم للجمال أيضاً، وكثيراً ما يسأل البعض حول الغمازات تحديداً فيما إذا كانت من علامات الجمال أم لا، ولنعطي الجواب على هذا السؤال سنتحدث في هذا المقال عن الغمازات، وعن علامات الجمال المتّفق عليها. هل الغمازات من علامات الجمال؟ تعرَّف الغمَّازة على أنَّها انبعاج طبيعي وبسيط في الجلد، وسبب هذا الانبعاج حدوث تغيُّرات في طبقة البشرة السُّفلى، وغالباً ما تظهر الغمَّازة على منطقة الذقن أو الخدين أو على خد واحد فقط، وعند العديد من الثقافات تعتبر الخدود التي تحمل غمَّازة من أجمل الخدود على الإطلاق، لذلك كانت تعتبر الغمَّازة من أجمل وأبرز علامات الجمال خاصَّةً عند الإناث، فهي تضيف على الأنثى سحراً ملفتاً، وتجذب كل من رآها، وتعتبر أيضاً من أكثر العلامات التي يُفضّلها الرِّجال، سواء أكانت هذه العلامة على الذقن أم على الخد. علامات الجمال علامات الجمال تعتبر معايير تحدد نسبة جمال المرأة، وهذه المعاير أو العلامات ليس بالضرورة أن تجذب جميع الأشخاص، فالبعض قد يفضل هذه العلامات، والبعض الآخر قد لا يفضلها، ومن هذه العلامات: الشعر بين الحاجبين: مع أنَّ أكثر النِّساء يسارعن إلى إزالة الشعر الموجود بين الحاجبين، ويرونه على أنَّه أمرٌ يقلل من جمال وأنوثة المرأة، إلا أن البعض يرى وجوده أحد معايير الجمال لدى المرأة، وهذه العلامة يمكن أن تكون أكثر علامة تثير استغراب البعض. الحواجب المحددة: كلَّما كانت حواجب الأنثى محددة ومرسومة بغض النَّظر عن سمكها، أي سواء كانت ثخينة أو رفيعة فإنَّها تعتبر علامةً من علامات الجمال الأنثوي. الأذن الصَّغيرة: وهي أيضاً إحدى علامات الجمال، فالرجال يُفضّلون الأذن الصَّغيرة التي يرافقها أنفٌ وفمٌ صغيرين. الرموش الطَّويلة: تُعطي الرّموش الطَّويلة للعين جمالاً وإطلالةً ساحرةً ومبهرةً، وتلفت الأنظار، لذلك تعتبر الرموش الطَّويلة إحدى علامات الجمال. شكل الوجه: يُقصد به الوجه المعتدل، أي أن لا يكون طويلاً ولا مُستديراً. الشفاه الطبيعية: تُعتبر من أبرز علامات الجمال عند المرأة، فكلما كانت الشفاه طبيعيّةً ومحددة كانت أكثر جمالاً، خاصَّةً إذا كان حجم النصف العلوي من الشفاه، أكبر من النصف السفليّ. العيون: فالعيون الكبيرة ذات اللون الجميل طالما كانت تجذب النَّاس إليها، لذلك عُدَّت علامةً للجمال. الشعر الطويل الحالك: يُعتبر من السمات الجماليَّة عند النِّساء، بالإضافة إلى الشعر العربي الأسود الطويل، فهذا النوع من الشعر هو الصورة الجمالية التي يتصورها الرجل لفتاة أحلامه. الأصابع الطَّويلة: المرأة التي تكون أصابعها طويلة تمتلك إحدى علامات الجمال الأنثوي، فالأصابع الطويلة تعطي نعومةً وجمالاً هادئاً لدى المرأة. الطول المتوسط: إذا كانت الفتاة تملك طولاً متوسطاً فبالطبع هي تملك أبرز سمات الجمال، ويرافق ذلك تمتعها بقوام جميل، ووزن يناسب طولها.Андрей Павелко детиtravel agencies in moscow

عن admin

x

‎قد يُعجبك أيضاً

كيف تكون جميل الوجه

محتويات ١ الوجه ٢ خلطات طبيعية للعناية بالبشرة ...

error: Content is protected !!